Aboutus Banner

الأسئلة الأكثر شيوعاً

 ما هو الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى؟

تأسس الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى في عام 2006، وتمت إعادة تنظيمهوفقا للقانون رقم (7) لسنة 2014 الصادر عن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة بصفته حاكم إمارة أبوظبي.وأوكلت للصندوق مهمة الإشراف على حفظ الحبارى البرية واستعادة كثافة أعدادها في مناطق آسيا وشمال إفريقيا. ويهدف الصندوق إلى ضمان الحفاظ على الحبارى على المدى الطويل من خلال تربية الطائر وإكثاره في مراكز متخصصة، وإطلاقه لاحقاً في مناطق الانتشار الطبيعي.

 

يرتكز الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى على 40 عاماً من الخبرة، ليصبح بذلك الجهة الرائدة عالمياً في مجالالحبارى.وقد طوّر نهجاً فريداً للحفاظ على الأنواع، ويستند الصندوق في عمله على ثلاث ركائز أساسية:

 

الحفظ:تفريخالحبارى في مراكز الإكثار ثم إطلاقها في البراري.

 

البحث العلمي: تطوير فهم أكبر للحبارى ومشاركة هذه المعرفة.

 

التنمية البشرية: زيادة الوعي من خلال الشراكات الدولية وتوفير المنافع الاجتماعية والاقتصادية.

 متى تأسس الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى؟

تأسس الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى في عام 2006 بقرار من ولي عهد أبوظبي. تبلورالالتزام الرسمي لأبوظبيبإنقاذ الحبارى منذ عام 1977، عندما وجهالشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (رحمه الله)بإنشاء برنامجلإكثارالحبارى في حديقة حيوان العينلتعويض تناقص أعدادها في البرية. واستمر الصندوق في إحياء إرث الشيخ زايد من خلال أحد أهم برامج الحفظ الرائدة في العالم.

  ما هو طائر الحبارى؟

الحبارى طائر يفضل البقاء معظم الوقت على الأرض للبحث عن الغذاء والاختفاء من المفترسات، يتراوح متوسط وزن طائر الحبارى الآسيوية بين 1610 جرامات و 2300 جراماًلدى الذكور ومن 1140 جراماً و1550 جراماًلدى الإناث. ويتميز هذاالطائر بسيقان طويلة وعنق نحيل. الجزء العلوي من جسمه بني رمليّ مبقّع مع لون أبيض في الجهة السفلية. يوفّر مظهر الطائر المرقّط تمويهاً مثالياً له في بيئته الطبيعية مما يجعله غير مرئيّ تقريباً حين يتوقف عن الحركة. لدى كلّ من الذكور والإناث ريش أسود طويل على جانب الرقبة، مع ريش أبيض على جانب الرقبة السفلي.

يوجد28 نوعاً من الحبارى، ولكل منها فروقات دقيقة في ريشها تساعد على التمييز بينها. وكجزء من التزام حكومة أبوظبي بالتنمية البيئية، يركّز الصندوق على حبارى شمال إفريقيا وآسيا، إضافة إلى الحبارى العربية التي يقع موطنها الأصلي في شبه الجزيرة العربية.

إضافة لاحقة عن الحبارى الصغيرة والحبارى الهندية

  لماذا تعتبر المحافظة على الحبارى أمراً بالغ الأهمية بالنسبة لنا؟

قبل تأسيس برنامج الحبارى، كان هذا النوع يعاني انخفاضاً في أعداده في البرية. وكانت الأسباب الرئيسية لتناقص أعداد هذه الطيور فقدان مواطنها الطبيعية نتيجة للتوسع الحضري والتنمية الزراعية، بالإضافة إلى تعرضها للصيد غير المنظم.

وتعد الحبارى جزءاً مهماً من الثقافة العربية والموروث المحلي وتشكّل طريدةتقليديةفي تراث الصقارة العربية التي تقوم على تعنى باستدامة الأنواع والمحافظة على الموارد الطبيعية. ونتيجة لجهود الحفظ التي يقودها الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى، هناك دلائل على أن هذا الانخفاض التاريخي آخذ بالانحسار.

  ما هو نطاق عمل "الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى"؟

يتطلع الصندوق إلى التعاون مع أكبر عدد ممكن من البلدان، كما يشرف على شبكة مبادرات عالمية لحفظ الحبارى تهدف إلى استعادة أعداد الطائر في براري آسيا وشمال إفريقيا. وهو يقوم بذلك من خلال إجراء البحوث الإيكولوجية التي تُعنى بمواطن الحبارىوسلوكهاوتطويربرامج إكثارالطيور في الأسر وإطلاقهاإلى البرية.

ويدير الصندوق حاليا خمسة مراكز رئيسية لإكثارالطيور:

–  المركز الوطني لبحوث الطيور في سويحان – أبوظبي (NARC)   

–  مركز الشيخ خليفة لإكثارالحبارى في سيح السلم – أبوظبي   

–  مركز الإمارات لتنمية الحياة الفطرية في ميسور- المغرب (ECWP)   

–  مركز إكثار الحبارى في مدينة أنجيل المغربية.  

–  مركز الشيخ خليفة لإكثارالحبارى – كازاخستان.  

ويتعاون الصندوق مع العديد من الشركاء الاستراتيجيين مثلشركةرينيكو، الذراع التشغيليللصندوق الذي يساعد في إكثارالحبارى، وهيئة البيئة في أبوظبي، ومجلس أبوظبي للتعليم، والاتفاقية الدولية للإتجار بالأنواع المهددة بالانقراض (سايتس)، واتفاقية حفظ الأنواع المهاجرة من الحيوانات البرية، والاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة.

  ما هي الدول التي يدير فيها الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى مراكز للإكثار؟
يتولى الصندوق حالياً إدارة أربعة مراكز إكثار هي:
  • “المركز الوطني لبحوث الطيور” في منطقة سويحان بأبوظبي
  • “مركز الشيخ خليفة لإكثار الحبارى في منطقة سيح السلم
  • “مركز الإمارات لتنمية الحياة الفطرية” في المملكة المغربية
  • “مركز الشيخ خليفة لإكثار الحبارى” في جمهورية كازاخستان بآسيا الوسطى
  ما هو نطاق الانتشار الجغرافي لطائر الحبارى؟

يمتدوجود الحبارى من جزر الكناري (حبارى الكناري)وشمال إفريقيا (حبارى شمال إفريقيا) إلى منغوليا والصين في الشرق (الحبارى الآسيوية). ينحصر نطاقحبارى شمال أفريقيا في المناطق الممتدة من المغرب في الغرب إلى مصر في الشرق. فيما ينتشرالحبارى الآسيوي على نطاق واسع يبدأ من سيناء وشبه الجزيرة العربية وباكستان في الجنوب، ويمتد عبر آسيا الوسطى حتى منغوليا. ويعيش الحبارى العربي في المنطقة الممتدة على امتدادالطوق الساحلي من السنغال وغامبيا إلى إريتريا، مع وجودأعداد قليلة في سهل تهامة في الجانب الجنوبي الغربي من شبه الجزيرة العربية.

  ما نوع البيئة الطبيعية التي يعيش فيها طائر الحبارى؟

يستوطن طائر الحبارى الأراضي الشاسعة المفتوحة مثل سهول أواسط آسيا والأقاليم شبه المجدبة الممتدة في الصحاري الرملية أو الصخرية.

  كم بيضة تضع أنثى الحبارى؟

خلال الفترة من 1996 وحتى 2016،أنتجت المراكز التي يديرها الصندوق الدوليللحفاظ على الحبارى 285،150 طائراً، وأطلقت 202،508 طيور (بدأ برنامج الإطلاق في عام 2004). ويقومالصندوق بالاحتفاظبمخزونات متجددة من هذه الطيور وفق معايير خاصة لضمان الاستمرارية ورفع كفاءة عمليات الإكثار في الأسر .

  ما هو الإكثار في الأسر؟

هو إكثار النوع خارج بيئته الطبيعية، ويتم ذلك في حالة الحبارى الآسيوية باستخدام تقنيات وطرق اصطناعية خاصة مثل محاكاة الظروف البيئية في مناطق التكاثر، والتلقيح الاصطناعي، ووضع البيض في الحاضنات الصناعية، وتربية الأفراخ وفق برتوكولات خاصة. كما يقوم باحثو “الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى” بدراسة التنوع الجيني لسلالات الحبارى باختلاف المواقع الجغرافية لانتشارها، وذلك لضمان النقاء الوراثي للطيور المخصصة للإطلاق إلى البرية.

  كيف يتم إكثار الحبارى في الأسر

تتم تربية الحبارى في مراكز مغلقة، وتُكاثر من خلال التلقيح والحضانة الاصطناعيةفي مرافق خاصةمع تحكمتام فيالبيئة الداخلية.

ويتيح الإكثارفي الأسر للعلماء دراسةَ التنوع الجيني والمحافظة عليه حسب المجموعاتالجغرافية للحبارى، ممايضمن السلامة الوراثية والحيويةللطيور - سواء كانت ضمن المخزون المخصص لمواصلة عمليات الإكثار في الأسر أو كانت مرشحة ليتم إطلاقها إلى البرية. وتتم تربية الطيور في مرافق مصممة خصيصاً باستخدام أحدث التطورات العلمية.

  ما الذي تتناوله طيور الحبارى حين تربي في الأسر؟

يتكون غذاء الحبارى التي تربى في الأسر من البرسيم المعمّر، والديدان، وصرصار الليل، والفئران الصغيرة، وأغذية مكمّلة أخرى.

  ما هو عدد الطيور التي أنتجها الصندوق وما العدد الذي قام بإطلاقه حتى الآن؟

منذ عام 1996 وحتى نهاية عام 2014، نجحت المراكز التي يشرف عليها الصندوق في إنتاج 206,238 حبارى:
74,475 حبارى آسيوية و 131,763 من حبارى شمال إفريقيا
كما قام الصندوق بإطلاق 137,838 حبارى:
39,725 حبارى آسيوية و98,106 من حبارى شمال إفريقيا

  لماذا لا يتم إطلاق كل الحبارى التي تم إكثارها في الأسر؟

بعض الحبارى المكاثرة في الأسر تبقى في مراكز الإكثار لدعم المخزون المستدام للطيور المخصصة لبرامج للإكثار.

  متى وأين يتم إطلاق الحبارى إلى البرية؟

بعض الحبارى تبقى في المراكز للمشاركة في برامج الإكثار، في حين يتم إطلاق الغالبية إلى البرية. ويتزايد عدد الحبارى التي يتم إطلاقها سنوياً بزيادة عدد الطيور المكاثرة سنوياً.

يتم اختيار مواقع الإطلاق بشكل محدد لتضمن أفضل الفرص لبقاء الطائر على قيد الحياة. أما أهم العوامل التي يتم أخذها بعين الاعتبار قبل الإطلاق فهي: أنواع البيئات الطبيعية، ونوعية الغطاء النباتي، وتوفر الغذاء، وأخطار الافتراس. وتشكل نتائج الإكثار في الأسر ومعدلات بقاء الطيور التي تم إطلاقها على قيد الحياة مقاييس نجاح البرنامج.

  هل يضرّ إطلاق الحبارى المكاثرة في الأسر بالاستقرار الجيني لمجموعات الحبارى البرية؟

تشير البحوث واسعة النطاق إلى أنه لا يوجد أي أضرار وراثية قد تلحق بالمجتمعات البرية. ويسعى علماء صندوق الحبارى إلى بذل جهود كبيرة لضمان الاستقرار الجيني لمجموعات الحبارى البرية.

  ما هو معدل عمر طائر الحبارى في الأسر؟

أعلى معدل تم تسجيله هو عشرون سنة في الأسر؛ أما المعدل الوسطي فهو أقل من ذلك بقليل.

  أي نوع من برامج الأبحاث المخصصة لدراسة بيئة الحبارى والحفاظ عليها يتبنى "الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى"؟

استثمر الصندوق موارده في فهم ظروف البيئة الصحية التي يمكن أن يزدهر فيها طائر الحبارى، فضلاً عن فهم خصائصه السلوكية. وقد أسفرت الدراسات التي أجريت على النباتات والحيوانات الموجودة عن فهم أوسع لاحتياجات الحبارى الغذائية. كما كشفت دراسات التتبع بالأقمار الصناعية عن العديد من جوانب حياة الحبارى بما في ذلك سلوكه التزاوجي، ووسائله للبقاء على قيد الحياة، وطرق الهجرة ومناطقه المفضلة في فصل الشتاء. وتقوم فرق البحث التابعة للصندوقبتطوير جهود الحفاظ على طائر الحبارى التي تشمل مجموعة متنوعة من المناهج المدعمة بالدراسات العلمية المتقدمة.

  ماهي أهمية الصقارة والحبارى في التراث العربي؟

لطالما كان الصيد بالصقور عنصراً أساسياً في الثقافة العربية لعدة قرون. واستخدم هذا النوع من الصيد للبحث عن الطعام من قبل السكان المحليين في البيئة الصحراوية. وطالما أن الحبارى معرض للخطر، فإن مستقبل الصيد بالصقور معرض للخطر أيضاً.

يعتمد بقاء هذا التراث الإنسانيالحيوي الذي أدرجته اليونسكو في قائمة "التراث الثقافي غير المادي للبشرية"، على تنظيمالصقارة ومواصلة الجهود التي يقوم بها الصقارون لاستدامة الطبيعة. ويعمل الصندوق مع جماعات ومنظمات تُعنى بالمحافظة على تراث الصقارة لحماية الحبارى البرية من مختلف المخاطر التي تواجهها ولا سيما الصيد غير المنظم.

 هل هناك مواسم محددة لإطلاق الحبارى؟ وفي أي مرحلة تقومون بإطلاقها؟

يمتد موسم إطلاق الحبارى في الإمارات من أكتوبر إلى مارس. وتتماشى خطط إطلاق الحبارى المكاثرة في الأسر مع عدد الطيور المنتجة سنوياً.

ويتم اختيار مواقع الإطلاق بمعايير محددةلضمان أفضل الفرص لبقاء الحبارى على قيد الحياة. وتتضمن الاعتبارات الرئيسية للإطلاق: أنواع البيئة، ونوعية النبات،وتوفر الغذاء، ومخاطر الافتراس. ويعتبر ارتفاع معدل البقاء ونجاح تكاثر الحبارى التي أُطلقت مؤشراً رئيسياً لكفاءة البرنامج.

 لماذا يساعد الصندوق على إكثارالحبارى وإطلاقها، ولكنه يسمح للصقارةبالاستمرار؟

الغرض الرئيسي من الصندوق هو تحقيق رؤية المغفور لهالشيخ زايد من أجل الحفاظ على التراث الحي المتجسد بطائر الحبارى، والحفاظ على تقاليد الصيد بالصقور المبنية على الاستدامة ودعم جهود المحافظة على البيئة والحياة الفطرية. إن برنامجنا هو الطريقة الأكثر كفاءة للحفاظ على الحبارى والتراث الثقافي المرتبط بهاللأجيال القادمة.

 هل يؤيد الصندوق ممارسة الصقارة؟

الصقارةتراثقديم في دولة الإمارات العربية المتحدة ومازال حاضراً حتى اليوم. ومع ذلك، سعى الصندوق دائما إلى الحفاظ على التوازن بين الطبيعة والإنسان بنجاح. وبناء على ذلك، ظللنانعمل بشكل وثيق مع الصقارينلغرس وتعزيز مفهوم الصيد المستدام . وتعتبر التقاليد الأصيلة للصقارة خير مثال للصيد المستدام الذييحافظ علىتوازن الطبيعة وحماية الحياة البرية ويساعدها على الازدهار.

 ما الذي يقوم به الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى لتثقيف المجتمع، وخاصة الصقارين؟

يحمل المركز على عاتقه رؤية الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للحفاظ على الحبارى للأجيال القادمة. إن رفع مستوى الوعيكفيل بتغيير السلوك وجعل تلك الرؤية حقيقة وواقعاً. ومن خلال استخدامنا لمنصّات متعددة، مثل معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسيةADIHEX، وعبر المشاركة في المناسبات العامة، نسعى لتثقيف أفراد المجتمع حول الشؤون البيئية المتعلقة بالحبارى، ونعمل على التوعية والحثّ على صيد أكثر وعياً ومسؤولية، فضلاً عن تركيزنا على الأطفال لغرس مبادئ الشغف بالتراث والحياة الفطرية والالتزامبالحفاظ على الطبيعة والكائنات الحية.

يتم تنفيذ برامج التوعية من خلال المشاركة وتنظيم مناسبات عامة تتضمن ورش عمل ومسابقات ونشاطات ترويجية للأطفال. وقد شاركنا في مهرجان الشيخ زايد للتراث ومهرجان العلوم للأطفال ومهرجان أم الإمارات ومهرجان الظفرة. ومن خلال هذه الفعاليات، يمكن للجمهور الاطلاععلى مبادراتنا وكيفية مساهمتها في دعم استمرارية الحبارى.

وسائل التواصل الاجتماعي
أخبار

في مؤشر جديد لنجاح مبادرة الشيخ محمد بن زايد اكتشاف أول تعشيش للحبارى في مناطق انتشارها التاريخية بالمملكة الأردنية الهاشمية

أبوظبي، 15 مايو 2016: رصدت الفرق الميدانية التابعة للجمعية الملكية لحماية الطبيعة أول تعشيش......المزيد

15

مايو


الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى يلقى دعماً كبيراً من قبل كبار الزوار والجمهور في المعرض الدولي للصيد والفروسية أبوظبي

في إطار مشاركته تحت شعار "الشراكات الدولية" الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى يلقى......المزيد

12

سبتمبر

الحصول على اتصال